لحج.. انتحار مجنَّد بظروف غامضة في المضاربة

أقدم أحد مجنَّدي قوات المجلس الانتقالي الجنوبي في مديرية المضاربة بمحافظة لحج الأربعاء على الانتحار في ظروف غامضة.
وذكرت مصادر محلية أن الجندي “مفرج ناصر راجح سالم البرهمي” وجد مقتولا في منزله بمنطقة خور عميرة الساحلية بعد أن أطلق رصاصة على رأسه من بندقيته.
ونقلت المصادر عن أسرة الشاب “البرهمي” الذي ينتمي لإحدى مناطق الصبيحة أنه لم يكن يعاني من أي مرض نفسي ولم تكن لديه أي مشاكل.. وأشارت إلى أنه كان يستعد للزواج خلال الأيام المقبلة.
ولفتت إلى أن “البرهمي” كان ضمن عناصر قوات الحزام الأمني التي يقودها “وضاح عمر سعيد الصبيحي”.
ولم تعرف حتى اللحظة الأسباب الحقيقية وراء انتحار الجندي “مفرج البرهمي” إلا أن الحادثة تأتي ضمن حالات أخرى مشابهة في المحافظات الخاضعة لسيطرة التحالف برزت خلال الفترة الأخيرة في أوساط الجنود والموظفين في عدن ولحج وأبين والضالع على خلفية تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية، وانقطاع الرواتب، إضافة إلى انتشار المخدرات التي أدخلتها قوات التحالف إلى عدن ولحج ومؤخراً في حضرموت وشبوة بتواطؤ قوى أمنية مدعومة من السعودية والإمارات.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري