دميتري بيليك: موسكو سترد على أي عقوبات أمريكية جديدة ضدها

قال عضو لجنة العلاقات الدولية في البرلمان الروسي (مجلس الدوما)، دميتري بيليك، الخميس، إن موسكو سترد على أي عقوبات أمريكية جديدة تفرض ضدها.
وأوضح بيليك لوكالة “سبوتنيك”، أن “الرد سيكون بالمثل من دون شك”.
وتابع: “روسيا تحتفظ بحق قطع العلاقات الدبلوماسية مع تلك الدول التي ستنضم إلى تلك العقوبات”.
وكان الرئيس الأمريكي، جو بايدن، قد صرح في وقت سابق، بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لم يشهد قط عقوبات مماثلة لتلك التي أعدتها الولايات المتحدة في حال تصعيد الوضع حول أوكرانيا؛ موضحاً أنه إذا حدث ذلك، لن تتمكن المصارف الروسية من إجراء معاملات بالدولار.
ورد نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، الأربعاء، بأن العقوبات لا تجدي، ولن تؤدي إلى تغيير في السياسة الروسية.
وفي السياق، أكد رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي، ليونيد سلوتسكي، أن الاقتصاد الروسي الحالي، متنوع ومقاوم لأي تأثيرات خارجية.
وكان أعضاء من مجلس الشيوخ الأمريكي قد اقترحوا، مؤخراً، فرض عقوبات على مسؤولين روس، وفي مقدمتهم الرئيس فلاديمير بوتين، على قطاعات رئيسية من الاقتصاد الروسي والدين العام، في حال تصعيد الوضع حول أوكرانيا.
بدوره، حذر بوتين، نظيره الأمريكي بايدن، خلال مكالمة هاتفية، جرت أواخر العام المنصرم، من أنه إذا قرر الغرب فرض عقوبات على روسيا بسبب الوضع في أوكرانيا، فإن ذلك قد يؤدي إلى انهيار العلاقات بين البلدين؛ قائلا إن مثل هذه العقوبات ستكون “خطأ فادحا”.

شارك

تصنيفات: عربي ودولي