متفوقا على صلاح وميسي.. ليفاندوفسكي أفضل لاعب في العالم لسنة 2021

للعام الثاني على التوالي، توج البولندي روبرت ليفاندوفسكي، هداف بايرن ميونيخ الألماني، الاثنين، بجائزة أفضل لاعب في العالم بحفل “الأفضل” لعام 2021. وتفوق ليفاندوفسكي على “البرغوث” الصغير ميسي الذي رصع سجله بالكرة الذهبية السابعة في نوفمبر الماضي، ونجم ليفربول الإنكليزي المصري محمد صلاح.
وقال ليفاندوفسكي الذي سجل 48 هدفا في مختلف المسابقات في موسم 2020-2021 “أنا سعيد وأتشرف بالفوز بهذه الجائزة. أشعر بالفخر”.
وأضاف “هذه الجائزة هي أيضا لزملائي ولمدربي، نعمل جميعا بجد للفوز بالمباريات والكؤوس”.
ونال توماس توخيل جائزة أفضل مدرب بعد قيادة تشيلسي الإنكليزي للقب دوري أبطال أوروبا في مايو الماضي على حساب غريمه المحلي مانشستر سيتي.
واستمرت هيمنة ألمانيا على الجائزة بعد فوز يورجن كلوب مدرب ليفربول بها في العامين الماضيين. وفاز السنغالي إدوار مندي لاعب تشيلسي بجائزة أفضل حارس مرمى متفوقا على الألماني مانويل نوير حارس بايرن والإيطالي جيانلويجي دوناروما حارس باريس سان جيرمان.
وتُوج المهاجم البولندي، البالغ 33 عاما، بالجائزة الفردية للمرة الثانية بعد عام 2020، في نهاية عام مزدهر على المستوى الشخصي بالنسبة لـ “ليفا”.
وتفوق ليفاندوفسكي على “البرغوث” الصغير ميسي الذي رصع سجله بالكرة الذهبية السابعة في نوفمبر الماضي، ونجم ليفربول الإنكليزي المصري محمد صلاح.
كما كسر اللاعب البولندي الرقم القياسي لعدد الأهداف في عام ميلادي واحد في الدوري الألماني برصيد 43 هدفا متفوقا بهدف واحد على رقم مولر. وأحرز ليفاندوفسكي 69 هدفا في 59 مباراة مع بايرن وبولندا في 2021.
وأثنى النجم البولندي على صفات الراحل مولر، قائلا “أعرف ما يعنيه التغلب على هذا الرقم القياسي، لتسجيل 41 هدفا في 29 مباراة، إذا كنت قد أخبرتني أنه قبل بضع سنوات كنت سأقول لا، من المستحيل تسجيل العديد من الأهداف في موسم واحد من الدوري الألماني”.
وتابع ليفاندوفسكي بابتسامة “أود أيضا أن أقول شكراً له، لأنه بدونه كان من المستحيل، لقد حطم العديد من الأرقام القياسية. بالنسبة لي، كما هي الحال بالنسبة لجميع لاعبي الأجيال القادمة، كان الهدف دائمًا هو التفوّق على أرقامه القياسية”.

 

شارك

تصنيفات: رياضة