الفيلم السوري “فوتوغراف” يحصد ثلاث جوائز في مهرجانات دولية

حصد الفيلم الروائي القصير “فوتوغراف” للمخرج السينمائي السوري المهند كلثوم، ثلاث جوائز من خلال مشاركته بثلاثة مهرجانات دولية في المغرب.
وبحسب وكالة الأنباء السورية “سانا”، شارك “فوتوغراف” في ختام مهرجان “جسور الإبداع” السينمائي الدولي في الدار البيضاء ليحصل على الجائزة الكبرى كأفضل فيلم روائي قصير متكامل.
كما نال الفيلم جائزة التشخيص الذكوري لأفضل ممثل مناصفة بين بطلي الفيلم سليمان الأحمد وغالب شندوبة في المهرجان الدولي لسينما الواحة، إضافة إلى الجائزة الكبرى لأفضل فيلم روائي قصير في مهرجان “كازا” السينمائي الدولي للهجرة والاندماج في الدار البيضاء.
ويتناول الفيلم، الذي تم إنتاجه عام 2020، ظاهرة عمالة الأطفال في سورية والتي تعد من أشد الآثار الجانبية التي خلفتها الحرب السورية، حيث يشير الفيلم إلى مسألة التسرب المدرسي للأطفال بغرض إعالة أسرهم في قالب تؤطره قضية الصراع لأجل البقاء.
وأشار المخرج السوري المهند كلثوم إلى أن هذا النجاح يمثل السينما السورية التي تستحق الازدهار والتألق والوصول إلى العالمية، مضيفا أنها ليست الجائزة الأولى التي يحصل عليها، حيث سبق له وأن شارك بالعديد من المهرجانات العربية والمحلية ونال العديد من الجوائز.
يذكر أن الفيلم من إنتاج المؤسسة العامة للسينما، والسيناريو للكاتبة بثينة نعيسة، وشارك في البطولة كل من الفنانين، سليمان الأحمد وغالب شندوبة وجمال العلي وصفوح ميماس وعتاب أبو سعدة.

شارك

تصنيفات: ثقافة وفن