الناتج المحلي الإجمالي في روسيا يسجل نمواً 4.6% خلال 10 أشهر

تسارع نمو الناتج المحلي الإجمالي الروسي في شهر أكتوبر إلى مؤشر 4.9 في المئة على أساس سنوي بعد أن بلغ هذا المؤشر 3.7 في المئة في شهر سبتمبر، فيما بلغت نسبة نمو الناتج المحلي الإجمالي خلال 10 أشهر 4.6 في المئة.
وجاء في نشرة وزارة التنمية الاقتصادية: “من الناحية السنوية، بلغ نمو الناتج المحلي الإجمالي في أكتوبر، وفقًا للتقديرات، 4.9 في المئة على أساس سنوي (بعد أن وصل إلى 4.3 بالمئة على أساس سنوي في الربع الثالث من عام 2021)، وبلغت نسبة النمو في الفترة من يناير إلى أكتوبر – 4.6 في المئة على أساس سنوي”.
وأشارت الوزارة في نشرتها: “أكبر مساهمة في تسارع وتيرة النمو في أكتوبر كانت بفضل التعدين، حيث يستمر التعافي وسط التخفيف المخطط له لقيود أوبك + وزيادة إنتاج الغاز، فضلاً عن التجارة، التي ترتبط، من بين أمور أخرى، بنمو إمدادات الغاز المصدرة على خلفية ارتفاع الأسعار العالمية” .
بالإضافة إلى ذلك، تشير النشرة إلى أن النمو تأثر بتحسن الوضع في القطاع الزراعي (بعد الانخفاض في أغسطس – سبتمبر، والذي ارتبط بتحول في حملة الحصاد بسبب الظروف الجوية).
كما أشارت الوزارة إلى نمو مستقر في طلب المستهلكين بعد زيادة في الشهرين الماضيين بسبب المدفوعات لمرة واحدة للسكان.

شارك

تصنيفات: إقتصاد