عدن.. أفارقة يتهمون المنظمات الأممية بنهب مساعداتهم

نفذ عدد من اللاجئين الأفارقة -الأربعاء- وقفة احتجاجية أمام بوابة مبنى الأمم المتحدة في مدينة عدن؛ تنديداً بإهمالهم من قِبل المنظمات الدولية وترحيلهم إلى بلدانهم.
وردد الأفارقة المحتجون شعارات وهتافات تطالب منظمة الهجرة الدولية بسرعة ترحيلهم، مشيرين إلى أنهم لا يتلقون أي مساعدات إنسانية من أي منظمة دولية وخاصة في ظل الظروف المعيشية الصعبة والوضع الاقتصادي المميت الذي تعيشه عدن.
وأكد الأفارقة أنهم مكثوا 8 أشهر في الشارع العام دون النظر إلى معاناتهم من قِبل الجهات المعنية والمنظمات الدولية العاملة في مجال مساعدة اللاجئين في مدينة عدن، محمِّلين تلك الجهات مسؤولية معاناتهم وإهمال مطالبهم.
ويعاني اللاجئون الأفارقة في عدن من الممارسات التعسفية التي تتخذ ضدهم من السلطات المحلية، بالإضافة إلى نهب مساعداتهم وعدم النظر في ملفاتهم وتقديم الدعم اللازم لهم من المنظمات الأممية المتخصصة في قضاياهم ورفع معاناتهم.
واتهم حقوقيون المنظمات الدولية بالمتاجرة بمعاناة اللاجئين ونهب مستحقاتهم ومساعداتهم، مشيرين إلى أن تلك المنظمات تجني ملايين الدولارات بذريعة تقديم مساعدات إنسانية للاجئين والمتضررين من الحروب الداخلية وغير ذلك مما تستثمره لجلب المزيد من الأموال.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,,,,