فتاح المحرمي يكتب / البنك المركزي؟!

قبل أسابيع قام البنك المركزي اليمني [في عدن] بإغلاق معظم شركات الصرافة، وأحال كثيراً منها للتحقيق، نظراً للتجاوزات التي ارتكبتها تلك الشركات، وفي مقدمتها التلاعب بالعملة والمضاربة بها… (1)
طبعاً لم يحدث أي تحسن في سعر الصرف، بل إنه تضاعف، وهذا يعني أن إجراءات البنك لن تُجدي…. (2)
منذ أسبوعين بدأ البنك المركزي بمزاد لبيع العملة من النقد الأجنبي التي لديه “الدولار”، طبعاً البنك باع العملة لشركات الصرافة التي أغلقها وقال إنها مخالفة وأحالها للتحقيق؟!… (3)
وبناء على ما سبق يتأكد أن البنك المركزي أقل من مستوى المسؤولية، وأن الإجراءات التي يتخذها هي مجرد تبريرات واستهلاك إعلامي، للتغطية على العبث والفساد الذي تمارسه قوى نفوذ وقيادات فيه.
ومن هذا المنطلق، فإن عدم إصلاح البنك والملف الاقتصادي بشكل عام وفي اتفاق الرياض، سوف يدفع نحو تأزيم وتفاقم الأزمة الاقتصادية وانهيار العملة.

شارك

تصنيفات: رأي