إنتل مدينة بمبلغ 2.18 مليار دولار لانتهاكها براءات الاختراع

طلبت هيئة محلفين في تكساس من شركة إنتل دفع 2.18 مليار دولار لانتهاكها براءات الاختراع المملوكة لشركة VLSI Technology بعد خسارة المحاكمة بشأن التكنولوجيا المتعلقة بصنع الرقاقات.

ويعني ذلك أن إنتل مدينة بقدر كبير من المال لشركة أشباه الموصلات التي لم تكن موجودة منذ 20 عامًا.

وقالت هيئة محلفين فيدرالية: إن شركة إنتل انتهكت براءات الاختراع المملوكة لشركة VLSI، وفرضت هيئة المحلفين 1.5 مليار دولار لانتهاك براءة اختراع واحدة و 675 مليون دولار لانتهاك الثانية.

وأنكرت شركة إنتل، أكبر شركة لتصنيع الرقاقات في العالم، انتهاك أي من براءات الاختراع، وقالت: إن إحداها غير صالحة لأنها ادعت أنها تغطي العمل الذي قام به مهندسو إنتل، لكن هيئة المحلفين رفضت هذه الحجج.

وكانت براءات الاختراع مملوكة لشركة صناعة الرقاقات الهولندية NXP، التي تحصل على جزء من أي تعويض عن الضرر، حسبما صرح (ويليام لي) William Lee محامي شركة إنتل للمحلفين في المرافعات الختامية.

وقال لي: إن VLSI، التي تأسست قبل أربع سنوات، ليس لديها منتجات وإيراداتها المحتملة الوحيدة هي هذه الدعوى، واستخدمت VLSI براءات اختراع لم يتم استخدامها لمدة 10 سنوات، وهذا المبلغ من شأنه أن يرهق المبتكرين الحقيقيين.

وتم إصدار إحدى براءات الاختراع في الأصل في عام 2012 لصالح شركة Freescale، بينما تم إصدار الأخرى في عام 2010 لصالح شركة SigmaTel.

واشترت Freescale شركة SigmaTel، وتم شراؤها بدورها من NXP في عام 2015، وتم نقل براءتي الاختراع في هذه الحالة إلى VLSI في عام 2019.

وقال (مورغان تشو) Morgan Chu محامي شركة VLSI: إن براءات الاختراع تغطي الاختراعات التي تزيد من قوة وسرعة المعالجات، وهي قضية رئيسية للمنافسة.

شارك

تصنيفات: تكنولوجيا