المحكمة الإدارية في عدن تقرر إيقاف اللجان النقابية المنتخبة في شركة النفط

أوقفت المحكمة الإدارية الابتدائية بمحافظة عدن، الثلاثاء، اللجان النقابية المستحدثة في شركة النفط.
وطالبت المحكمة، مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل، بتنفيذ حُكمها الصادر بشأن دعوى قضائية قدَّمتها اللجان النقابة في شركة النفط ـ فرع عدن، ضد المكتب وشركة النفط واتحاد نقابة عدن، وذلك من أجل إعادة النظر في هيكلة اللجان النقابية في الشركة.
كما أقرت المحكمة في جلستها، التي عقدت الأربعاء الماضي، قبول دعوى اللجان النقابية، وإيقاف اللجان النقابية الأخرى المستحدثة في شركة النفط بمحافظة عدن، كإجراء مؤقت حتى يتم الفصل في الدعوى.
يشار إلى أن المؤتمر الانتخابي لمجلس اللجان النقابية بشركة النفط في عدن، أقر الأحد الماضي، اختيار رئيس وأعضاء جدد للمكتب التنفيذي للمجلس.
وحضر المؤتمر ممثلون عن الاتحاد العام لنقابات عمال الجنوب ومكتب الشؤون الاجتماعية والعمل، بمنشأة حجيف، حيث تم انتخاب 9 أعضاء في المكتب التنفيذي لمجلس اللجان النقابية لشركة النفط، ترأسهم “ليندا عبدالله غالب” بالإضافة إلى 3 أعضاء للرقابة والتفتيش.
ومن جانبه أكد رئيس لجنة فض النزاعات بالاتحاد العام لنقابات عمال الجنوب “قائد الجعدي”، أن المؤتمر الانتخابي يأتي بعد معاناة العمال في شركة النفط من التهميش والإقصاء، في إشارة إلى اللجان النقابية السابقة، موضحاً أن الانتخابات تتيح للموظفين استخدام حقهم الديمقراطي في تشكيل صوت نقابي يترجم مطالبهم.
الجدير بالذكر أن 19 شخصية من العاملين في شركة النفط، رشحوا أنفسهم في انتخابات اللجان النقابية، إلا أنه تم التصويت على اختيار 12 عضواً بينهم 3 أعضاء للرقابة والتفتيش.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري