عدن.. السلطة المحلية تُحذِّر من انهيارات سكنية في المعلا

حذّرت السلطة المحلية في مديرية المُعلا بعدن الأهالي من انهيارات سكنية قادمة، كاشفة عن عجزها عن حل أزمة تشققات المنازل جراء تسريبات المياه والصرف الصحي.
تأتي تحذيرات سلطة المعلا مع استمرار انهيارات المنازل وسقوط مبنى سكني على قاطنيه ما أسفر عن إصابة ثلاثة منهم.
وذكرت سلطة المعلا أنها تعجز عن تقديم أي مساعدات مادية مباشرة للأهالي، ودعتهم إلى الاعتماد على جهودهم الذاتية في صيانة المباني من تسريبات المياه والصرف الصحي، والتي تُنذِر باستمرار الكارثة في المديرية.
وأضافت في بيان لها: “أنه ونظراً للظروف المالية وعدم قدرة على التدخل المادي في هذه الإجراءات، تهيب السلطة المحلية في مديرية المعلا بالمواطنين الحفاظ والحرص على ممتلكاتهم من المُسببات التي تؤدي إلى إحداث تشرُّخات في المباني”.
البيان الرسمي للمديرية يُناقض توجيهات شفوية للمأمور عبدالرحيم جاوي، الذي تفقّد مكان الحادث -فجر الأحد- ووعد بحل المشكلة وإيواء المتضررين على نفقة الدولة.
وسبق أن حذّر الأهالي في ديسمبر 2019 من انهيارات في المباني السكنية بالمعلا، نتيجة تسريبات المجاري والمياه وعزوف الجهات المعنية عن القيام بواجبها في صيانة المباني، وحلَّ مُعضلة الصرف الصحي.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,,,