عدن.. إحراق العلم الإسرائيلي ومطالبات بخروج قوات التحالف من الجنوب

أحرق أنصار مجلس الإنقاذ الوطني الجنوبي -الأربعاء- العلم الإسرائيلي في مديرية المنصورة بمدينة عدن، وذلك تعبيراً عن رفضه القاطع للتطبيع مع الكيان الصهيوني.
وخلال الفعالية التي نظمها الإنقاذ الوطني في ساحة الشهداء بالمنصورة بمناسبة الذكرى الخامسة عشرة للتصالح والتسامح الجنوبي؛ أكد المشاركون على ضرورة الاصطفاف من أجل طرد القوات السعودية والإماراتية من جنوب اليمن.. ووصفوها بقوات “الاحتلال”.
ودعا المشاركون المكوِّنات اليمنية إلى الحوار وحل الخلافات السياسية، من أجل استعادة السيادة الوطنية وإنهاء الحصار المفروض على اليمن.
كما أعلن المشاركون وقوفهم إلى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، مُعتبرين التطبيع مع الكيان الصهيوني خيانة للقضية.
وسبق أن شهدت عدد من المحافظات الجنوبية تظاهرات كثيرة تعبيرا عن الرفض القاطع لتطبيع الإمارات والبحرين والسودان والسعودية والمغرب وغيرها، مع إسرائيل.
مراقبون يرون أن الكيان الصهيوني يسعى بشكل مستمر إلى السيطرة على الجُزُر اليمنية، خصوصاً المطلة على باب المندب وبحر العرب بغرض السيطرة على الملاحة البحرية وممرات السفن التجارية.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري