حضرموت.. وقفة احتجاجية للمطالبة بوقف السطو على مخطط المناضلين والشهداء

نفّذ أبناء شهداء ومناضلي حرب التحرير بمحافظة حضرموت -الأحد- وقفة احتجاجية أمام مخطط المناضلين للمطالبة بإيقاف عمليات السطو التي قالوا إنها طالته.
واتهم المحتجون الذين نفّذوا وقفتهم أمام وحدة الجوار (3E8) غرب المكلا، جهات مُتنفذة بالسطو على ممتلكات ومساكن الشهداء والمناضلين.
ورفع المحتجون لافتات ناشدوا فيها السلطات المحلية في محافظة حضرموت بالتدخل السريع والعاجل لمنع المُتنفذين ومحاسبتهم.
وعبَّر أبناء المناضلين -في بيان صادر عن الوقفة الاحتجاجية- عن إدانتهم واستنكارهم للاعتداءات التي قام ويقوم بها المتنفذون من خلال تكسير أركان قطع الأراضي التي صُرفت لهم ومنعهم من العمل فيها، مع التأكيد على التمسك والدفاع عن حقوقهم المشروعة ورفض أي تطاول عليها دون وجه حق شرعي.
وبحسب البيان، فإن أُسَر الشهداء والمناضلين سلكت كل الطرق القانونية دون جدوى، مُهدِّدة بالتصعيد في حالة تجاهل السلطات لمطالبهم وعدم الرضوخ للقمع والتهديدات.
تجدر الإشارة إلى أن أعمال البسط والاستيلاء على الممتلكات العامة والخاصة في محافظة حضرموت ومختلف المحافظات الجنوبية؛ قد طالت عدة مخططات كان من أبرزها مباني المغتربين التي تعرضت للبسط والاستيلاء عليها من قبل متنفذين، ورفعت مجاميع في المكلا وأعضاء بالجالية في الخارج دعاوى للسلطات القضائية بشأنها، كان آخرها في 7 أكتوبر 2020 دون أن تُلبّى مطالبهم، وما تزال محافظات الجنوب عامة تشكو هذه الاعتداءات بالتزامن مع انفلات أمني ساعد على تفشي الفوضى وأعمال النهب وسلب الحقوق.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,