نجاة قيادي تهامي من محاولة اغتيال في الخوخة

تعرَّض قيادي في ألوية المقاومة التهامية -الاثنين- لمحاولة اغتيال في مدينة الخوخة بالساحل الغربي، جنوب محافظة الحديدة.
وبحسب مصدر محلي، فإن مجهولين زرعوا عبوة ناسفة في طقم عسكري تابع لأركان حرب كتيبة في اللواء الأول تهامة يُدعى حسن بن حسن، كان مُتوقِّفاً في سوق الخوخة، حيث أدى انفجارها إلى إصابة أحد المواطنين، بينما نجا القيادي حسن.
وأشار المصدر إلى أن العبوة انفجرت بعد دقائق من ترجُّل القيادي حسن عن طقمه الذي دُمِّر نتيجة الانفجار.
يأتي ذلك بعد تعرُّض العقيد بسام الصبيحي -قائد الشرطة العسكرية التابعة لألوية العمالقة- لمحاولة اغتيال في 4 نوفمبرالجاري، من قِبل أطقم الأمن المركزي التابعة لطارق عفاش في الشارع العام بمدينة المخا، حيث أطلقت الأخيرة الرصاص على الصبيحي ما أدى إلى إصابته بجروح متوسطة وتعرض طقمه لأضرار بالغة.
وفي نهاية أكتوبر الماضي، اغتيل القيادي في المقاومة التهامية والحراك السلمي التهامي “نجيب عبدالله بِس” برصاص مسلحين مجهولين بعد خروجه من منزله الكائن في مدينة الخوخة.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري