الانتقالي يرفع أعلام الجنوب في مناطق سيطرة البحسني

أطلق المجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات -اليوم السبت- حملة لرفع علم الجنوب والشعارات الانفصالية في مديرية الشَّحِر الواقعة تحت سيطرة المنطقة العسكرية الثانية، بقيادة اللواء فرج البحسني، محافظ محافظة حضرموت.
وبحسب إعلام المجلس الانتقالي، فإن فرعه في الشحر أطلق حملة لرفع العلم الجنوبي على المباني الحكومية والأثرية والشوارع والجولات الرئيسة في المديرية.
وانطلقت الحملة من جولة المقطرة ومن ثم مبنى مُتحف المحضار، وصولاً إلى الجولات الرئيسة وبوابتي العيدروس والخور ومباني المعالم الأثرية.
التصرف أثار أكثر من علامة استفهام حول موقف السلطة المحلية بقيادة البحسني، حيث حمّله أنصار الشرعية المسؤولية الكاملة، واعتبروها رسالة أخرى لقيادة الحكومة، ومؤشراً على فشل تفاهماته الأخيرة في الرياض مع عدد من مسؤولي حكومة هادي.
يُشار إلى أن محافظة حضرموت شهدت -الشهر الماضي- احتجاجات شعبية مُندِّدة بتدهور الخدمات الأساسية وعلى رأسها الكهرباء، ومُطالبة برحيل المحافظ البحسني، الأمر الذي دفع الأخير إلى التهديد بإيقاف تصدير نفط المحافظة.
إلا أنه سرعان ما تراجع عن تهديداته، وهرع إلى المملكة لإقناع الفريق علي محسن الأحمر بِنيّته خفض التصعيد في المحافظة، وعدم جديته في تنفيذ أي خطوات قد تثير غضب الشرعية بشأن الصادرات النفطية.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,,,,,