الصين تحذّر من وجود قوات أمريكية بالمحيط الهادئ

كشف مسؤول صيني بارز، أمس الثلاثاء، عن وجود أعداد كبيرة من قوات الجيش الأمريكي في منطقة المحيط الهادئ، مما يزيد من خطر وقوع حادث مع بحرية بلاده.

وتصاعدت التوترات بين واشنطن وبكين على جبهات متعددة منذ تولي الرئيس دونالد ترامب منصبه عام 2017، مع قيام البلدين بعرض عضلاتهما الدبلوماسية والعسكرية.

وتحذّر البحرية الصينية البوارج الأمريكية من العبور؛ فضلاً عن غضب الصين من عمليات “حرية الملاحة” الروتينية التي تقوم بها الولايات المتحدة في بحر الصين الجنوبي.

من جانبه، أعلن رئيس المعهد الوطني لدراسات بحر الصين الجنوبي، مركز أبحاث حكومي، وو شي تسون، أن الانتشار العسكري الأمريكي في منطقة آسيا المحيط الهادئ غير مسبوق.

ونقلت “فرانس برس”، عن المسؤول الصيني قوله بأن احتمال وقوع حادث عسكري أو إطلاق ناري عرضيّ بدأ يتزايد، مضيفًا: “إذا نشبت أزمة، فإن العواقب على العلاقات الثنائية ستكون كارثية”.

وبحسب تقرير فإن الولايات المتحدة نشرت 375 ألف جندي و60 % من سفنها الحربية في منطقة المحيطين الهندي والهادئ.

شارك

تصنيفات: عربي ودولي