السعودية ترحل وتعتقل مئات المجندين اليمنيين بعد رفضهم القتال في صفوفها

أقدمت السعودية على ترحيل مئات المجندين اليمنيين واعتقال عدد منهم، في محاولة لتخفيف موجة الاضطرابات في عدد من معسكراتها في الحد الجنوبي.
وذكرت صحيفة “الأخبار” اللبنانية أن السعودية رحلت عبر منفذ الوديعة نحو 600 من مجندي اللواء 102 مشاة، ولواء “الواجب” السلفي الذي يتبع قيادة التحالف مباشرة.
وكان الجنود قد نفذوا وقفات احتجاجية وتظاهرات غاضبة داخل المعسكرات؛ رفضاً لسياسة التجويع والتعامل الدوني، التي نفذتها الرياض على تلك القوات منذ مطلع العام الجاري بحجة إخفاقهم في حماية حدودها.
ومن مطالب الجنود، وفق الصحيفة، منح إجازات سنوية ومعالجة الجرحى وصرف رواتب القتلى، فيما اتهمت المصادر السلطات السعودية بتعذيب المعتقلين ووضعهم في سجون انفرادية.
يشار إلى أن قناة الجزيرة القطرية كانت قد نشرت -مارس الماضي- فيلماً وثائقياً بعنوان “الموت على الحدود” كشف جوانب من معاناة المجندين اليمنيين المكلفين بحماية حدود السعودية.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,,,,,