الخارجية الصينية تعلق على حادثة مينيابوليس الأمريكية

قالت الخارجية الصينية إن أعمال الشغب في الولايات المتحدة، التي نجمت عن وفاة الأمريكي من أصول إفريقية جورج فلويد، كشفت عن “خطورة مشكلة التمييز العنصري والوحشي لضباط الشرطة فيها”.وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو لي جيان، اليوم الاثنين، خلال مؤتمر صحفي: “نحن نتابع تطور الوضع المتعلق بوفاة جورج فلويد، ولدى الأمريكيين من أصل إفريقي حق في الحياة ويجب حماية حقوقهم​​​. والتمييز العنصري للأقليات القومية هو مرض مزمن في المجتمع الأمريكي. وقد كشف الوضع الحالي مرة أخرى عن شدة التمييز العنصري ووحشية رجال إنفاذ القانون، وضرورة حل هذه المسائل بالطريقة السلمية”.

وأعرب المتحدث عن أمله في أن تتخذ حكومة الولايات المتحدة التدابير اللازمة لحماية الحقوق القانونية للأقليات القومية.

وأجج مقتل جورج فلويد غضبا واسعا في عدة أماكن بالولايات المتحدة، حيث خرجت تظاهرات واحتجاجات عنيفة على إثر تداول فيديو لحادث إلقاء القبض على فلويد من قبل الشرطة والتعامل معه بطريقة قاسية أدت إلى وفاته، كما اندلعت اشتباكات بين الشرطة ومحتجين، وأحرق العديد من السيارات والمحلات التجارية.

شارك

تصنيفات: عربي ودولي