“الشرعية” تستعين بمشايخ قبليين لقيادة معسكراتها

كشفت وثيقة صادرة عن حكومة هادي عن تكليف شيخ قبلي لقيادة لواء عسكري ضمن قوات الشرعية.
وبحسب الوثيقة المؤرخة في الـ12 من مايو الجاري، فإن وزير الدفاع في حكومة هادي، محمد المقدشي، أصدر أمر تكليف لشيخ من قبيلة بني نوف في محافظة الجوف ويدعى يحيى مرضي الهندوسي بقيادة اللواء 187 مشاة.
كما شمل التكليف منح الشيخ الذي لا ينتمي للمؤسسة العسكرية رتبة عميد، والتوجيه الصريح بتمكينه من مباشرة عمله كقائد عسكري.
مصادر مطلعة أكدت أن الهندوسي أحد منتسبي وزارة التربية، وليس له أي علاقة بالمؤسسة العسكرية ولا يملك رقما عسكريا.
وأثار قرار المقدشي موجة سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالب ناشطون باستبدال اسم “القيادة العليا للأركان” باسم “الهيئة العليا لشؤون القبائل”.
ويأتي قرار وزير دفاع هادي ضمن القرارات المثيرة التي أصدرتها الشرعية في غير محلها، حيث سبق وقام حزب الإصلاح -المشارك في حكومة هادي- بتجنيد المدرسين في المناطق التي يحظى بشعبية كبيرة فيها، وخصوصا من منتسبيه، ومنها مطلع مارس الماضي عبر إصدار محافظ شبوة الموالي للحزب قرارات بضم عشرات المعلمين في المحافظة لقوام اللواء 163مشاة.
مراقبون أكدوا أن قرارات حكومة هادي في مجملها تخالف القوانين، وأنها تحاول بذلك كسب ولاءات قبلية ومناطقية، بالإضافة إلى المحسوبية والتعيين الأسري من قبل معظم مسؤوليها.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,,,,,,