أربعة ملايين و700 ألف مصاب بكورونا.. أوباما ينتقد الإدارة الأميركية ومظاهرات في بريطانيا وألمانيا

انتقد الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما تعامل مسؤولي بلاده مع جائحة فيروس كورونا، في توبيخ علني نادر للإدارة الحالية. وفي وقت تجاوزت فيه إصابات الفيروس حول العالم أربعة ملايين و700 ألف حالة وبلغت الوفيات أكثر من 310 آلاف، خرجت مظاهرات في بريطانيا وألمانيا احتجاجا على إجراءات التباعد الاجتماعي.

وقال الرئيس الديمقراطي السابق في خطاب عبر الإنترنت لخريجي الجامعات دون أن يذكر اسم خلفه دونالد ترامب أو مسؤولين محددين، “أكثر من أي شيء، هذا الوباء مزق الستار نهائيا على فكرة أن الكثير من الأشخاص المسؤولين يعرفون ما يفعلونه”. وأضاف “الكثير منهم لا يظهرون حتى أنهم مسؤولون”.

ويأتي انتقاد أوباما السبت بعد أيام من تسريب تعليقات أدلى بها عبر مؤتمر فيديو خاص الأسبوع الماضي، والتي وصف فيها تعامل الولايات المتحدة مع الوباء بأنه “كارثة فوضوية مطلقة”.

وعلى صعيد الأرقام، سجّلت الولايات المتحدة 1237 وفاة جرّاء فيروس كورونا المستجدّ خلال الساعات الـ24 الماضية، ليصل إجمالي الوفيّات لديها إلى 88730، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز السبت. كما أشارت الجامعة إلى أن عدد الإصابات في البلاد يبلغ 1466682 إصابة.

شارك

تصنيفات: عربي ودولي