البيضاء.. انسحاب مسلحي لواء الأماجد من مكيراس بعد مواجهات مع قبليين

تعرضت قوات “الشرعية” المدعومة من التحالف لخسائر كبيرة في جبهة ميكراس بالبيضاء بعد انسحاب لواء الأماجد، المدعوم سعودياً من منطقة آل عمار ومحيطها.
وبحسب مصادر محلية، فإن مسلحي الأماجد انسحبوا من مواقع الشبكة والحنانة وكريش والشاهقة والتباب المحيطة بآل عمار، كاشفين بذلك ظهور المقاومة الجنوبية، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفهم بمواجهات مع الحوثيين.
يأتي انسحاب الأماجد بعد خسائر مؤكدة في مقاتليهم بمواجهات مماثلة مع مسلحي آل جحلان بمديرية مكيراس.
يشار إلى أن السعودية تسعى لفتح جبهة مع الحوثيين في محافظة البيضاء بذرائع مختلفة، تحسباً لخسارة وشيكة في مأرب، التي تعد أبرز معاقل حلفاء السعودية في الشمال.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,,,,,,,