عدن.. مطالبات بخفض أسعار الغاز المنزلي أسوة بباقي المشتقات النفطية

طالب سكان العاصمة المؤقتة عدن، شركة الغاز اليمنية بضرورة تخفيض أسعار الغاز المنزلي وغاز السيارات، ومراعاة هبوط أسعار النفط على مستوى العالم وترجمته على أرض الواقع.
وقال مواطنون لمصادر إعلامية، إن قرار تخفيض أسعار المشتقات النفطية الأخرى، الذي أصدرته شركة النفط اليمنية، كان من المفترض أن يشمل تخفيض أسعار الغاز المنزلي وغاز السيارات.
وأشاروا إلى أنه ورغم الانخفاض في أسعار الديزل والبترول إلا أن أسعار الغاز المنزلي لا تزال كما هي.. داعين الجهات المختصة إلى العمل على تخفيضها.
وكانت شركة النفط اليمنية في عدن، أعلنت أواخر مارس، تخفيض أسعار المشتقات النفطية، تزامناً مع انهيار أسعار النفط عالمياً.
وبحسب قرار الشركة، فقد تم تخفيض سعر لتر البنزين الواحد إلى 295 ريالاً، بعد أن كان سعره 320 ريالاً، فيما تم تحديد سعر لتر الديزل بـ310 ريالات، بعد أن كان سعره 350 ريالاً.
ومنذ عام 2016 شهدت عدن، الكثير من الأزمات الخانقة بسبب انعدام الغاز والاستيلاء عليه من قبل نافذين محليين، يتلاعبون بحصة المدينة وباقي محافظات الجنوب لصالح تجار الطرمبات، وهو ما كشفه وكلاء بيع الغاز عن فساد مسئولين في شركة الغاز شركة صافر، ما دفع بالمواطنين إلى قطع أشجار الحدائق واستخدامها كوقود.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,,,,,