بعد “صراع المحاكم”.. ليفربول يبدل قميصه بعقد خيالي

وقعت شركة “نايكي” الأميركية للتجهيزات الرياضية عقدا ضخما مع بطل أوروبا، نادي ليفربول الإنجليزي، لتجهيز ملابس ومعدات الفريق الرسمية ابتداء من الموسم المقبل.
وقرر نادي ليفربول التوقيع مع “نايكي”، بعد نهاية عقد “الريدز” مع شركة “نيو بالانس” الأميركية، في مايو المقبل.

وكان ليفربول قد دخل في “معركة قضائية” مع نيو بالانس نهاية العام الماضي، حيث طالبت الشركة الأميركية المحكمة بالحكم لمصلحتها بحق تمديد عقدها مع ليفربول، بفضل بند في العقد يفرض على ليفربول تمديد عقده مع الشركة، في حال تقديمها عرض مشابه لعرض أي شركة منافسة.

لكن المحكمة البريطانية حكمت لصالح ليفربول في القضية، وأعطته “الضوء الأخضر” للتعاقد مع أي شركة رياضية أخرى، وهو ما حصل الآن مع نايكي.
وتوقعت الصحف الإنجليزية أن يكون عقد ليفربول مع نايكي الأضخم في تاريخ الكرة الإنجليزية، مما يعني أنه قد تجاوز عقد مانشستر يونايتد مع أديداس، والذي يبلغ 88 مليون يورو سنويا “للشياطين الحمر”.

وبلغ عقد ليفربول مع نيو بالانس 53 مليون يورو سنويا، ولكن العقد الجديد سيرتفع كثيرا نظرا للانتصارات الكبيرة التي حققها “الريدز” في السنوات الأخيرة، والتي رفعت قيمة الفريق السوقية كثيرا.
وسيرتدي نجوم ليفربول قمصان الفريق الجديدة من شركة “نايكي”، ابتداء من الموسم المقبل، لينهوا 5 أعوام مع شركة نيو بالانس.
وترعى “نايكي” حاليا 3 أندية في الدوري الإنجليزي الممتاز، هي تشلسي وتوتنهام وبرايتون، وكانت قد خسرت عقدها مع مانشستر سيتي مطلع الموسم، بعد توقيع “السيتزينز” مع شركة بوما الألمانية.

شارك

تصنيفات: رياضة

اترك رداً

لن يتم نشر ايميلك.