“عودة مخيبة” لإبراهيموفيتش إلى ميلان

لم يستفد فريق ميلان الإيطالي، من عودة لاعبه زلاتان إبراهيموفيتش، بعد أن تعادل بدون أهداف في ملعبه مع سامبدوريا، في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم، الاثنين.
وفشل الفريق الإيطالي في التسجيل للمباراة الثالثة على التوالي في الدوري المحلي لكرة القدم، وفق ما نقلت رويترز.

ووجد المهاجم السويدي الذي يبلغ 38 عاما، استقبالا حافلا من الجمهور في سان سيرو عند نزوله بديلا في الدقيقة 55، لكن ميلان لم يجد وسيلة لهز شباك منافسيه من أصحاب المراكز المتأخرة.

أخبار ذات صلة
“إبرا” يصل ميلانو للدفاع عن ألوان الروسونيري
إبراهيموفيتش يتعهد بإعادة الفرح إلى جماهير ميلان
وفي فترته الأولى مع النادي، ساعد إبراهيموفيتش ميلان في التتويج بلقب الدوري بموسم 2010-2011 وهو آخر لقب كبير للفريق ثم انتقل إلى باريس سان جيرمان في الموسم التالي.

وتعادل ميلان بنفس النتيجة أيضا مع ساسولو في المباراة السابقة بملعبه، وبعد نتيجة اليوم أصبح في المركز 12 خلف فيرونا بفارق الأهداف.

وبين المباراتين خسر ميلان 5-صفر أمام أتلانتا الذي سحق بارما، يوم الاثنين، بالنتيجة نفسها بعد أن سجل يوسيب إيليتشيتش هدفين ليقترب الفريق من المربع الذهبي.

شارك

تصنيفات: رياضة