احتدام المعارك في مدينة شقرة بأبين

سقط 5 أشخاص بين قتيل وجريح، بعضهم جنود، السبت، في مواجهات داخلية بين #قوات_هادي المتمركزة في محافظة #ابين .
وذكرت مصادر في مديرية #شقرة الساحلية، أن عناصر من #قوات_هادي قادمة من #مأرب ، دخلت في خلاف مع قوات تابعة للأمن العام في محافظة أبين، قبل أن يتطور الخلاف إلى مواجهة مسلحة بين الطرفين.
مضيفة أن المواجهات المسلحة اندلعت في سوق مدينة #شقرة، المكتظ بالمتسوقين، وأسفر عن سقوط قتلى مدنيين.
وتسيطر قوات هادي على مديريات #مودية و #الوضيع و #المحفد و #جيشان ، وأجزاء من مديرية #لودر ، فيما يسيطر #الانتقالي على #زنجبار ومديريات #خنفر و #سرار و #رصد .
وتتمركز قوات #الانتقالي في قرية #الشيخ_سالم في المدخل الشرقي للعاصمة زنجبار بحسب المصادر التي ذكرت أن تلك القوات بدأت ببناء المتارس والحواجز الأمنية، فيما عززت قوات هادي من تواجدها العسكري في مدينة شقرة.
وأشارت المصادر إلى أن قوات هادي بدأت عمليات تجنيد لتأمين المناطق الواقعة تحت سيطرتها في المنطقة الوسطى، لافتة إلى أن تعزيزات الانتقالي وقوات هادي في شقرة تنذر بدخول محافظة أبين مرحلة أكثر دموية.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري

وسوم: ,,,,,,,,

اترك رداً

لن يتم نشر ايميلك.