دعوات لاستمرار الانتفاضة الشعبية ضد التحالف

حمَّل الشيخ “علي سالم الحريزي” -رئيس لجنة اعتصام المهرة السلمي- التحالف المسؤولية الكاملة عن الأزمات المتوالية التي تعصف بأبناء اليمن.
وقال “الحريزي” -في اجتماع لعدد من قيادات لجنة الاعتصام في مدينة الغيضة عُقد الأحد- إن التحالف السعودي الإماراتي حارب الشعب اليمني في قوته، وتسبب في انهيار العملة وانقطاع المرتبات.
ودعا كافة أبناء الشعب إلى رفض السياسات التي تخدم الاحتلال، مؤكداً على أهمية استمرار الانتفاضة ضد ممارساته الاستعمارية ومطالبته بالرحيل من كافة تراب الوطن.
وطالب رئيس لجنة الاعتصام السلمي في المهرة المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لإنقاذ الشعب اليمني من مخططات التحالف السعودي الإماراتي التي تستهدف أوضاعه المعيشية وتقلق أمنه واستقراره.
وكان الشيخ “علي الحريزي” توعد -في 20 سبتمبر الماضي- باللجوء إلى الكفاح المسلح لطرد القوات السعودية والأجنبية التي جلبتها، إن لم تستجب لمنطق السلام، مؤكداً أن الأيام القليلة القادمة ستشهد صداماً مسلحاً بين جماهير أبناء المهرة والاحتلال السعودي، إذا ما استمرت الرياض في تواجدها العسكري ولم تنسحب بالكامل من كافة أراضي المحافظة، بدون قيد أو شرط.
وشدّد “الحريزي” على ضرورة رحيل القوات الأجنبية والتوقف عن التدخل في الشؤون اليمنية الداخلية وترك اليمنيين يحلون خلافاتهم بأنفسهم بعيداً عن التدخلات الأجنبية التي أسهمت في إذكاء الصراع والحرص على إبقائه لإضعاف البلد وجعله سهلاً أمام تقسيمهم له والتدخل في شؤونه بل وحتى التصرف به والتسلط على أهله، كما حاولت السعودية تنفيذه في المهرة، وتمكنت الإمارات من القيام به في محافظات أخرى.

شارك

تصنيفات: الأخبار,الشريط الأخباري